يكفي عندي انك قصادي وأنا بتابعك وده مرادي

** سن قلم **
////////////
يكفي عندي انك قصادي
وأنا بتابعك وده مرادي
نظراتي ليك تشبع فؤادي
نظراتك ليا شحيحه
نادره ،،،،،،،،،،،، عابره
لكن عندما تحدث مهيبه
سهم نافذ جوه قلبي
يرفرف لها قلبي بسعادة
مش فارق معايا اهتمامك
كل خوفي من إفتقادك
وسعادتي فى إنشغالك
بريشه ترسم وجه بخيالك
أو رساله بسن قلمك تبوح بسرك
أو حتى مع حد ف كلامك
تعترف بأني غرامك
وانا الولو ظروفي وإشتياقي
علشان أشوفك واسرق نظره
أسرق نظره من خيالك
واشبع من طالعة سماحتك
انت ليا حد غالي
ملأ عمري وحياتي
وده وصف حالتي وحبي ليك
وإشتياقي لما تغيب عن عيوني
بس يكفيني غيرتك واهتمامك
ودايماً هكون فى انتظارك
//////////////////
تحياتى
مرسى محمد
///////////

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *